27 August 2013, Geneva, Switzerland – The Arab Bank for Economic Development in Africa (BADEA) and the United Nations Institute for Training and Research (UNITAR) have signed a technical assistance agreement which aims at extending training and capacity-building projects throughout Africa.

The Bank was created in 1974 by eighteen Arab countries members of the League of Arab States for the purpose of strengthening economic, financial and technical cooperation between the Arab and African regions and for the embodiment of Arab-African solidarity on foundations of equality and friendship.

Signed by H.E. Abdelaziz Khelef, BADEA Director General, and Ms. Sally Fegan-Wyles, UN Assistant Secretary-General and Acting Head & Executive Director of UNITAR, the formal confirmation of the agreement represents a further strengthening of collaborative efforts between the two institutions.

Having established a partnership agreement in late 2012, the signing of the technical assistance agreement commits both parties to a training programme which will benefit Anglophone, Francophone and Lusophone African countries not members of the Arab League.

The broad objective of the training programme is to provide support for the further integration of non-Arab African countries into the global economy. The program will place a particular emphasis on the fostering of cooperation between African countries and Arab States for increased knowledge creation and exchange.

Scheduled to be held in Nairobi (Kenya), Dakar (Senegal) and Maputo (Mozambique), each session is funded by the Arab Bank and anticipated to run for two weeks. High level international and regional experts with in-depth experience of current finance and investment issues in Africa will participate in the development and delivery of the sessions.

To facilitate the strengthening of African economic and financial linkages, UNITAR and BADEA have agreed upon a results-based training program which specifically addresses areas of: (i) regional investment facilitation (ii) standards of protection (iii) investment dispute settlement (iv) bilateral investment treaties (v) present financial challenges facing Africa (vi) infrastructure development through Public Private Partnership (PPP).

In light of the mutually beneficial nature of the partnership, it is hoped that the institutional linkage between UNITAR and BADEA continues to grow and that the specialisations lead to programmes which are cognisant of Africa’s precise economic, financial and training needs.

The first session which targets senior and middle level officials from English-speaking Sub-Saharan African countries not members of the Arab League is scheduled to take place in Nairobi, Kenya from 4 to 15 November 2013. For more information please see http://www.unitar.org/pft/events.


For more information about the Arab Bank for Economic Development in Africa (BADEA) please visit http://www.badea.org/.
 


تنفيذ
البرنامج التدريبي في مجال التمويل والاستثمار في أفريقيا

وقع المصرف العربي لتنمية الاقتصادية في أفريقيا (BADEA) ومعهد الأمم المتحدة للتدريب والبحث (UNITAR) خطاب تفاهم لتنفيذ برنامج تدريبي يهدف إلى تعزيز التعاون الاقتصادي والمالي والفني بين الدول العربية والدول الأفريقية غير الأعضاء في جامعة الدول العربية. ومن المقرر عقد الدورات الثلاث في كل من نيروبي (كينيا)، وداكار (السنغال) ومابوبتو (موزمبيق). تستغرق كل دورة مدة أسبوعين ويشارك في تأطيرها خبراء إقليميين ودوليين من ذوي الخبرة العالمية في القضايا الأقتصادية في أفريقيا.

27 أغسطس 2013، جنيف، سويسرا - وقع المصرف العربي لتنمية الاقتصادية في أفريقيا (BADEA) ومعهد الأمم المتحدة للتدريب والبحث (UNITAR) خطاب تفاهم يهدف إلى تدريب وبناء والقدرات في أفريقيا.

تم إنشاء المصرف العربي في عام 1973 من قبل ثمانية عشرا دولة عربية أعضاء في جامعة الدول العربية بهدف تعزيز التعاون الاقتصادي والمالي والفني بين المنطقتين العربية والأفريقية وتجسيداً للتضامن العربي الأفريقي على أسس من المساواة والصداقة.

وقع كل من معالي السيد عبد العزيز خلف مدير عام المصرف العربي والسيدة Sally Wyles Fegan  الأمين العام المساعد بالأمم المتحدة والمدير التنفيذي للمعهد، اتفاقاً من شأنه أن يساهم في تعزيز التعاون بين المؤسستين.

بعد أن أبرم اتفاق شراكة بين المؤسستين في أواخر عام 2012، تم التوقيع على خطاب التفاهم يلزم كلا الطرفين بتنفيذ برنامج تدريبي تستفيد منه الدول الأفريقية الناطقة باللغة الإنجليزية، والفرنسية والبرتغالية غير الأعضاء في جامعة الدول العربية. ويهدف البرنامج التدريبي إلى  تقديم الدعم لادماج الدول الأفريقية في الاقتصاد العالمي. سيقوم البرنامج بوضع التركيز بوجه خاص على تعزيز التعاون بين الدول الأفريقية والدول العربية لزيادة تنمية المعرفة وتبادلها. ومن المقرر عقد الدورات الثلاث في كل من نيروبي (كينيا)، وداكار (السنغال) ومابوبتو (موزمبيق)، ويتم تمويل كل دورة من قبل المصرف العربي. ومن المتوقع أن تستغرق كل دورة أسبوعين، ويشارك في تأطير كل دورة خبراء إقليميين ودوليين من ذوي الخبرة العالمية في التمويل وقضايا الاستثمار في أفريقيا. ولتسهيل تعزيز الروابط الاقتصادية والمالية الأفريقية وافق المعهد والمصرف على بناء برنامج تدريبي يتناول على وجه التحديد المجالات التالية:

•    تيسير المعايير الإقليمية للاستثمار،
•    معاير لحماية وتسوية المنازعات الاستثمارية،
•    معاهدات الاستثمار الثنائية،
•    التحديات المالية التي تواجه أفريقيا حالياً،
•    تطوير البنية التحتية من خلال شراكة القطاعين العام والخاص.

في ضوء طبيعة المنفعة المتبادلة من هذه الشراكة، من المؤمل أن يتم تعزيز التعاون بين المعهد والمصرف من خلال تنفيذ برامج تدريبية تناسب احتياجات أفريقيا. ومن المقرر عقد الدورة الأولى التي تستهدف الأطر الأفريقية الناطقة بالإنجليزية في نيروبي، كينيا في الفترة من        4-15 نوفمبر 2013. لمزيد من المعلومات يرجى زيارة :
http://www.unitar.org/pftp/events
وhttp://www.badea.org